عرض مشاركة واحدة
#1  
غير مقروء 02-08-2018, 01:00 PM
أفروديت ~
غُنوة ملائكية
أفروديت ~ غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 951
 تاريخ التسجيل : Nov 2017
 فترة الأقامة : 1395 يوم
 أخر زيارة : 12-09-2018 (12:57 PM)
 المشاركات : 174 [ + ]
 التقييم : 9283
 معدل التقييم : أفروديت ~ لديك سمعه واسعه ومرموقة أفروديت ~ لديك سمعه واسعه ومرموقة أفروديت ~ لديك سمعه واسعه ومرموقة أفروديت ~ لديك سمعه واسعه ومرموقة أفروديت ~ لديك سمعه واسعه ومرموقة أفروديت ~ لديك سمعه واسعه ومرموقة أفروديت ~ لديك سمعه واسعه ومرموقة أفروديت ~ لديك سمعه واسعه ومرموقة أفروديت ~ لديك سمعه واسعه ومرموقة أفروديت ~ لديك سمعه واسعه ومرموقة أفروديت ~ لديك سمعه واسعه ومرموقة
بيانات اضافيه [ + ]
آخر تواجد: 12-09-2018 12:57 PM
68 جئتُ أبحث في عينيكِ عن ذاتيْ





::


في كل مكان من هذا العالم قصص حب لا تنُسى و لكن لا تُذكر ..!
الحياة فيها دائما ما يخيف
الحب أو الموت مثلا !
كنا على حدى ذاهبين للنوم بلا شركاء في الحلم .. بلا رِفقة
و كان أن ( بعثُ الحب حتى في الحلم ) ... و صار وطن ...!

أعلمُ أنكَ أول ما التقيتني وشوشت قلبكَ :
أريد أن أتزوج هذه الفتاة !

و حين أيقنتَ أنه الحب ..
علمتَ أنه ليس بحاجة لأي تفسير ..
كي يواصل هذا الحب رحيل طيوره من عيني إلى قلبكَ ..!

صار أن دللتكَ إلى روحي
الطريق مليء بعبارات الحب المفخّخة
لا تخدعني الكلمات و لا تجذبني ربطات العنق المشدودة ..
الطريق إلى روحي يمر بقلبي
قلبي مسوّر بالأسلاك الشائكة !

هكذا و أنا أكبو برأسي على كتفكَ أختصر قصة طفولتي التي لا تنتهي ..

خفتَ أن تحبني
خفت أن أحبكَ أنا
ربما
لأن الحب معي سيكون بمثابة مسدس محشو بيد طفلة صغيرة !

فــ تناجي ربكَ قائلاً :
يا رب هي امرأةٌ " مثنى و ثلاث و رباع " و أنا عبدكَ الفقير الذي يُحبها ....!


سنابل تزهو بالحقل ...

جئتُ أبحث عينيكِ ذاتيْ


حصاد التوت .. جئتُ أبحث عينيكِ ذاتيْ

جئتُ أبحث عينيكِ ذاتيْ


حصري للأوتار ....جئتُ أبحث عينيكِ ذاتيْ


::



الموضوع الأصلي: جئتُ أبحث في عينيكِ عن ذاتيْ | الكاتب: أفروديت ~ | المصدر: أوتار أدبية





[zjE Hfpe td udkd;A uk `hjdX `hjdX [zjE





رد مع اقتباس