شجرة الاعجاب6معجبون
  • 4 Post By العوسج
  • 2 Post By لطيفة ناصر

إضافة رد
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
#1  
غير مقروء 01-13-2014, 11:32 PM
العوسج
لحن جديد
العوسج غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 360
 تاريخ التسجيل : Dec 2013
 فترة الأقامة : 1940 يوم
 أخر زيارة : 05-17-2014 (08:06 AM)
 المشاركات : 3 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : العوسج بداية الطريق للوصول
بيانات اضافيه [ + ]
آخر تواجد: 05-17-2014 08:06 AM
افتراضي بلا مُجاملة: قراءة لــ جميلة و مستحيلة !..



بين هينهات عطر اليراع وحكاية
أتتني في المنام زائرة
سلبتني عمراً وثكلت الكلمات بعثرة
تسمو الحروف بها صبابة وفرط عذوبة
وبفتنة ورقّة جملت أبيات القصيدة
أغنية
مُدوزّنة
وقـافـيــــــــــة
سرقتني نظرة مسترقة
فبدت جميلة و مستحيلة
وطوبى لقصيدة ترنو بوشوشة
لقصة
مجنونة
وُمـذهلــــــــــة
إلى أي مدى حلق إحساسي بنجمة
جاوزت المدى لينابيع المسرة
تتلاشى بين مجرّة ودرب تبّانة
جاوزت الأفلاك البعيدة
تجلى
ملكوته
سُبــحانـــــــــه
هزت وانسكبت قطرات مستجدية
لرانية جمعت الرباب في بوتقة
وأطلقته سيلاً للغدق قناطير مقنطرة
تتقافز القطرات سيلاً متدفقة
طق
طق
طـقـــــــــــــة
كمشربيات الصباح أعيديني
مع كل قطرة مستجدية منهمرة
لمواسم بهجة بلون الماء قطافة
أتوجكِ قلائد ملائكية
وأرتلكِ صلاة قُدسية مقدسة
كزرياب يغني وحياً شجياً
بِدّن
دّن
دّنــــــــــــــــة
ياسمينة تلهو بغيمة
تستلقي فوق خميلة
ألغت بحسنها كل مليحة
أي عطر نفثته بزفرة متسربلة
فيتمت كل زهرة عبقه ريّانة
أي أنفاس تلاقح
بُرعم
بتّـلة
شتّلــــــــــــة
أي لون أناني فيكِ أشتكته الطبيعة
وجذب الفراشات الجميلة
فبدوتِ كآية بالروعة منتشية
لخمائل رائعة محمية
قِطافُها عالية
غلفتها روح مبتسمة
بفلوات تسجد في حديقة
وترحل بعدها متاهآت
الكئآبة
وتزيل
غـمامـــــــــــة
ضفاِئرُها المُسدّلة
كحقول اللوز المتهادلة
في تفاصيل ألف ليلة
وليلة
حالمة
زاهـيـــــــــــــة
بعين غافية ولهفة
غضت طرفها بفتنة
أيقظت الأحلام النائمة
أخذتها في وقفة ورجفة
بشهقة
وخفقة
مغمُــــــــــورة
جبينها خُط كصفحة
قدر وردية
كنقشُ لوحة أندلُسية
حوى حواجب رُسمت في بوتقة
كسنونوات مهاجرة
مِنـذُ
عِصُور
وأزمِـنـــــــــــــة
جميلة ومستحيلة
تلك العيون المغربية
رُسمت كواحة نرجسية
جُمعت فيهما فصول أربعة
ويالدفقات ضوئها المتعالية
كسبائك شمس بلورية
يعكسه الرمش في آنية فضة
كعُتّمة
أُقّبية
ريِفـيـــــــــــــــة
فتاتي الخجولة
خضب ثغري بشفتيكِ رغبة
لشفاه خُتمت بألف زنبقة
تناغي أطواق الورد بين
ضفة جورية وسوسنة
تسلب الإحساس روعة
تشتهيها ألف قُبلة
ثمِلة
عطشى
ولـِهـــــــــــــــــة
وجنات تحاكي بستاناً ورابية
تعانق شامة بل قُرنفلة
طُبعت بناصية خـدّ مائلة
وبدت رابية الصدر لي دانية
تطوي طول المسافة لثمرة
باسقة وتفاحة يانعة
كل صحاري عمري مشتاقة
والرغبة لمحاولة لمسهما
نشوة
أُمنية
وخُرافـــــــــــــــة
أميرة , حورية , بل غجرية
معصمها كغُصن يحمل وردة
ترنيمة خلخالها غواية
لدندنتها موسيقى مختلفة
شاردة , تائهــة ,هائمـة
أوقدت الحرف نبراساً بليلة
وغدت نسائم شوق مبهرة
بين أيكّة
ويمامة
وغــــــــــــــــادّة
. . . . . . . . . .

تبدأُ هذه المقطوعة بــ ( بين ) ، والبدء بِظرفِ مُبهمٍ يعطي للقارئ أن هناك حصرًا في الآتي ، فلا يستقيم المعنى إلا بطرفين لتلك الــ ( بين) ، وهما كما يتبين ( عطر اليراع - حكاية) .
لكننا نرى مُفردةٌ لم نعهدها في لغتنا العربية وهي ( هينهات) ، فما مُرادها ! وهي مُفردةٌ جديدة يخترعها الكاتب (منتصر عبدالله) ! يبدو أننا أمام سيبويه جديد !
ولكي لا أظلم الكاتب ، رحتُ أسترق الفكر باحثًا عن هذه المفردة ، فلم أجدها في قواميس الشبكة العنكبوتية ، لكني وجدتُ (هُنَيْهَةٌ) ، وهي القليل من الزمان ، كمعنىَ مُبسط ، لذا فإنني أرجح هذه المُفردة لا الأولى .
أتتني في المنام زائرة
والإتيان هنا بدل على أن الزائرة انتقلت من مكان إلى مكان آخر ، وأنها بِمحض الإرادة ودون إجبار ، فلو قيل ( أُوتي بها) لأختلف الأمر ولأصبح أمر إجبار وغصب .

ولقد كان الكاتب موفقًا إلى حدٍ ما في انتقاء مُفردة (زائرة) ودلّ على الوقت القصير وعلى العجلة في الحركة ، فقد يكون شيئًا من الشوق أو غيره ، حيث أن (المنام) وإن توهم الحالم بأنه عاش دهرًا إلا أن العلم الحديث أثبت أن الحلم لا يتعدى 6 ثوان، إلا أن العقل الباطن للإنسان يعيش في وهم (الوقت الممتد).
سلبتني عمراً وثكلت الكلمات بعثرة
والسلب هو أخذ الشيء بالغصب ! فهل حقًا كانت هذه المفردة في مكانها الصحيح ! أم أن التعبير هنا فقط لنثر الكلام دون التفكر فيه ! ،
وهنا يشير الكاتب إلى سلب العمر ، وهو عمرٌ وهمي حيث أنه يأتي في (حُلم) ، وإنما هي تخيلات العقل الباطن والمشاعر الجياشة فقط !

وأما الثكل فإنه يكون بالموت وهنا اختار الكاتب كلمة ( بعثرة) للدلالة على التشتت في الثكل ، قد يكون قاصدًا الشدة في الحالة ،
لكننا نعرف أن الثكل يكون في الموت أو ما شابه، لكن ( حاجة في نفس يعقوب) !
تسمو الحروف بها صبابة وفرط عذوبة
وبفتنة ورقّة جملت أبيات القصيدة

أحسب أن هذا الحديث منفصل عما سواه فكيف يولد من الموت مثل هكذا تعبير !
(فاقد الشيء لا يعطيه) ، فالموت لا يلدُ سموًا ، عذوبةً أو فتنة!!!
أغنية
مُدوزّنة
وقـافـيــــــــــة
سرقتني نظرة مسترقة
فبدت جميلة و مستحيلة
وطوبى لقصيدة ترنو بوشوشة
لقصة
مجنونة
وُمـذهلــــــــــة

وهنا يحاول الكاتب بعث روحٍ جديدة في الكلمات بإيقاع موسيقي ( دندنة) ، وكأن يمشي ببطء متغنيًا !
لكن الدوزنة لا تكون للأغنية ، بل للحن أو للنغمة الموسيقية ، فلِم عمّم الكاتب الدوزنة في الأغنية كلها مع أنها مخصصة لشد الوتر واللحن !
وما فائدة أن تؤكد المؤكد في (سرقتني نظرة مسترقة) ، فكان يكفي أن يقول الكاتب ( سرقتني نظرة) أو ( نظرة مسترقة) لنفهم المعنى .
تتلاشى بين مجرّة ودرب تبّانة وهنا يأتي الظرف (بين) محصورًا في شيء واحد وهو(مجرّة ودرب تبّانة ) لكنها (مجرّة درب التبانة) !
جاوزت الأفلاك البعيدة
تجلى
ملكوته
سُبــحانـــــــــه

وهنا تأتي للكاتب تجليات الخالق ، فلا ينسى أن يبتهل لربه بطريقته، فبهاء الملكوت فيه من الهيبة والخشوع ولا مجال للوثوب عنه وإن كان يسيرا ، فتأتي المفردة المشهورة ( سبحانه) ، كافية للدلالة على ذلك .
وقد كان الكاتب موفقًا في ذلك .
هزت وانسكبت قطرات مستجدية
لرانية جمعت الرباب في بوتقة
وأطلقته سيلاً للغدق قناطير مقنطرة
تتقافز القطرات سيلاً متدفقة

والهز هو استعمال فعل للتساقط ، وهذا يتنافى مع مفردة ( انسكبت ) فلا أرى فيها انسجامًا في المعنى ! ولعل الكاتب أراد إلحاقها بالقطرات ، لكن السكب يكون للمتوال الكثيف كـ (العطر) و (الزيت) ...الخ، والشاهد أن السكب لا يكون للقطرات وإنما للشيء الكثير ، ولا أدري كيف تستجدي قطرات مسكوبة لمن يريدها ! أم أنه الشوق ! ما أكثر ما يفعل الشوق في المعنى واللغة !

وهنا أتعجب كيف يكون تقافز للسيل ، وهي حالة استمرار ! كان من الممكن أن يكون التقافز للقطرات رذاذًا لا سيلًا !

كانت هذه القراءة السريعة لمقطع من نص للكاتب الجميل ( منتصر عبدالله) ، ولنسمها قراءة متذوقة لا محترفة.

وكي لا نوصف بالجلد ، فالكاتب يمتلك القدرة على امتلاك زمام الأمور في توليف الكلمات للمعنى الذي يريده ، ويخدمه في ذلك المفردات التي تدل على القراءة الواسعة والاطلاع الذي لا بأس به .

كما ويتنقل الكاتب بين إحساس وآخر بسهولة ويسر ، منتقلًا انتقالًا متناغمًا ما بين الوصف الشعوري والجمال اللفظي للكلمة مثل ( عطر اليراع – وشوشة – دوزنة – رانية . . .الخ.)
كما ويدل إتيانه بـ (زرياب) على اطلاعه الثقافي ، فمعروفٌ أن زرياب هو من أشهر مطربي العصور الإسلامية ، وقد يكون قاصدًا (الشحرور) وهو اسم طائر أسود اللون عذب الصوت وفي كلتا الحالتين يكتمل المقصد والمعنى .

شكرًا للكاتب على محاولته ، وأتمنى ألا أكون ثقيلًا فيما تذوقت من حلوى
.



العَوْسَجْ






fgh lE[hlgm: rvhxm gJJ [ldgm , lsjpdgm !>> lE[hlgm: [ldgm





رد مع اقتباس
غير مقروء 01-14-2014, 12:35 PM   #2
لطيفة ناصر
في ذمة الله


الصورة الرمزية لطيفة ناصر
لطيفة ناصر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 210
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : 06-12-2018 (07:05 PM)
 المشاركات : 94 [ + ]
 التقييم :  1131
لوني المفضل : Cadetblue
آخر تواجد: 06-12-2018 07:05 PM
افتراضي رد: بلا مُجاملة: قراءة لــ جميلة و مستحيلة !..





والسّلام عليكم دائما وأبدا

منتصر عبد الله

و

" جميلة ومستحيلة "

هُنا وبين الثّنايا شوّقَنا العوسَجُ للقراءة حرفا بحرفِ وهُنا أيضاً حُقَّ للحرْفِ بَعْض التّأنّي في القراءةِ بأكثرِ مِنْ عَيْنٍ .

ستكونُ لي بإذْنِ الله جلسة مع هذا العنوان الذي طالما أبهرتني معاني الجمال والاستحالة فيه ولكنّي أبداً ما غُصْتُ سطورَهُ كَما ينبغي .


خالص التحايا للكاتب والقارئ معَا ولحَرْفَيْكما كلّ الاحترام والتقدير .





 
 توقيع : لطيفة ناصر




إنَّ الحَياةَ جَمْعٌ وطَرْحٌ وقِسْمَهٌ : فَاجْمَعْ أَحْبابَكَ وأصْحابَكَ حَوْلَكَ وَاطْرَحْ مِنْ نَفْسِكَ
الأنانيةَ والبُخْلَ نَحْوَهُمْ وقَسِّمْ حُبَّكَ بِالتَسَاوِي عَليْهِمْ تُصْبِح ُعِنْدَئِذٍ أسْعًدَ إِنْـــسَانٍ .




التعديل الأخير تم بواسطة لطيفة ناصر ; 01-14-2014 الساعة 01:08 PM

رد مع اقتباس
غير مقروء 01-15-2014, 03:17 PM   #3
منتصر عبد الله


الصورة الرمزية منتصر عبد الله
منتصر عبد الله متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Dec 2011
 أخر زيارة : اليوم (07:40 PM)
 المشاركات : 2,493 [ + ]
 التقييم :  17463
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Cadetblue
آخر تواجد: اليوم 07:40 PM
افتراضي رد: بلا مُجاملة: قراءة لــ جميلة و مستحيلة !..



اقتباس:

لكننا نرى مُفردةٌ لم نعهدها في لغتنا العربية وهي ( هينهات) ، فما مُرادها !
وهي مُفردةٌ جديدة يخترعها الكاتب (منتصر عبدالله) ! يبدو أننا أمام سيبويه جديد !
ولكي لا أظلم الكاتب ، رحتُ أسترق الفكر باحثًا عن هذه المفردة ،

فلم أجدها في قواميس الشبكة العنكبوتية ، لكني وجدتُ (هُنَيْهَةٌ) ،
وهي القليل من الزمان ، كمعنىَ مُبسط ، لذا فإنني أرجح هذه
المُفردة لا الأولى .



إن لمن دواعي غبطتي أن أعلم بـ أن عيناكَ المليئتان بالنور تتدفق على
أصابعي الغارقة بـ الحبر ، وأعتذر للُّغة أولاً ثم منكَ ثانياً فقد كُنت صادقاً جداً حينما قلت :
" أنا امارس الصمت كيّ أنقذ الكتابة منّي "

و " منيّ " هذه كما علمت تتبرأ منها قواميس اللُّغة ، فكما تعلم بـ أن
اللُّغة بحر والغوص فيها يحتاج إلى مهارة ، وأنا لا أتقن فنّ الغوص ومازلت
في الشاطئ أتبلل بها ، فـ أمدني بـ طوق نجاة/النقد كيّ أتجنب الغرق لاحقاً ،
ثم أن نقدكِ محلّ اهتمام يُقيني عثراتي القادمة لذا وجب أن أشكركَ عليه حقاً ..


اقتباس:
سلبتني عمراً وثكلت الكلمات بعثرة
والسلب هو أخذ الشيء بالغصب ! فهل حقًا كانت هذه المفردة في مكانها الصحيح ! أم أن التعبير
هنا فقط لنثر الكلام دون التفكر فيه ! ،
وهنا يشير الكاتب إلى سلب العمر ، وهو عمرٌ وهمي حيث أنه يأتي في
(حُلم) ، وإنما هي تخيلات العقل الباطن والمشاعر الجياشة فقط !
وأما الثكل فإنه يكون بالموت وهنا اختار الكاتب كلمة ( بعثرة)

للدلالة على التشتت في الثكل ، قد يكون قاصدًا الشدة في الحالة ،
لكننا نعرف أن الثكل يكون في الموت أو ما شابه، لكن
( حاجة في نفس يعقوب) !


بعض مشاعرنا تفشل في الإيقاع بنا وقد يصعب ذكرها إلا برثاء دائم ،
رحلت حيثما أشارت بوصلتي وأشارت أجزائي إتجاهها وأصبح همسي مهملاً ،
لذا كان تصويري مُنصفٍ لا يترك مجالاً لترك إحتمال آخراً ..

اقتباس:
تسمو الحروف بها صبابة وفرط عذوبة
وبفتنة ورقّة جملت أبيات القصيدة

أحسب أن هذا الحديث منفصل عما سواه فكيف يولد من الموت مثل

هكذا تعبير !
(فاقد الشيء لا يعطيه) ، فالموت لا يلدُ سموًا ، عذوبةً أو فتنة!!!


ربما لم أكن موفقاً في ترتيب التسلسل الزمني للأحداث ،
لكنها تظل مجرد محاولة ..

اقتباس:
شكرًا للكاتب على محاولته ، وأتمنى ألا أكون ثقيلًا فيما تذوقت
من حلوى .


أبداً لم تكن ثقيلاً مطلقاً فلقد فتحت ليّ جوانب مُشرقة
أضاءت ليّ بعض عتمة ..




 
 توقيع : منتصر عبد الله




رد مع اقتباس
غير مقروء 04-07-2015, 08:46 AM   #4
" اوتآر "


الصورة الرمزية " اوتآر "
" اوتآر " متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 620
 تاريخ التسجيل :  Apr 2015
 أخر زيارة : 04-19-2019 (08:08 AM)
 المشاركات : 3,071 [ + ]
 التقييم :  13830
لوني المفضل : Cadetblue
آخر تواجد: 04-19-2019 08:08 AM
افتراضي رد: بلا مُجاملة: قراءة لــ جميلة و مستحيلة !..



انتقائك لها مميز
فلا عدم


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخرُ عزف
قراءة فلاشية .. لطيفة القحطاني ♠ ..| نُوتة ألوان ~ وَ صُورَة .. 21 11-04-2017 07:44 PM
بلا مُجاملة : صـــالة المُغـادرة .. منتصر عبد الله ♠ ..| وَتَر مَشْدُود .• 11 04-07-2015 08:45 AM
قراءة فلاشية .. لطيفة القحطاني ♠ ..| شـَدُو مُقَدّسْ .• 1 04-04-2014 05:12 PM
جميلة و مستحيلة !.. منتصر عبد الله ♠ ..| وتـر موزون / مجدول .• 13 12-09-2013 11:23 PM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 09:14 PM.

أقسام المنتدى

.•. ترنيمة وتر .•. | ♠ ..| شـَدُو مُقَدّسْ .• | .•. شواطـئ لازورديـة .•. | ♠ ..| ضجة وتـر .• | ♠ ..| ترآنيم أوتارنآ .• |

♠ ..| أصداح الحق .• | ♠ ..| ثـقـافـات الـعالـم حيث تريد .• | ♠ ..| كونشورتات .• | .•. أوتَار الأدَب والشِعْر والقِصَة .•. | ♠ ..| وتـر موزون / مجدول .• | ♠ ..| كاريزما وتر .• | ♠ ..| لحن هادئ ♫ .• | ♠ ..| أهزوجـة نونْ .• | •.•.•. ع ـــآلـم حــــواء .•.•.• | ♠ ..| للجمال أناقة وحكاية وردية .• | ♠ ..| الديكورات وتأثيث المنزل .• | ♠ ..| العيادات الطبية .• | ♠ ..| الطب البديل .• | ♠ ..| ذوق ورائحة طهي وأنـاء ممتلئ .• | ♠ ..| الدايت فـود .• | .•. أوتار زاهية .•. | ♠ ..| معزوفة الضـوء .• | ♠ ..| نوتـة مٌزبرجة للتصاميم .• | ♠ ..| الـفن السـابـع .• | ♠ ..| يُوتيُوب أوتَار .• | •.•.•. أضـواء تـقـنيـة .•.•.• | ♠ ..| أسْرار تِقْنيَة البرْمجَة .• | ♠ ..| تـكـنـو أثـيـر .• | ♠ ..| حَمـامٌ زاجِـل .• | ♠ ..| لكل مشكلة حل .• | ♠ ..| أوتــار معــطوبة .• | ♠ ..| قسم ارشيف التعديلات .• | •.•.•. الأقسام الرياضية .•.•.• | ♠ ..| نقطة الهدف الرياضية .• | ♠ ..| توب جير .• | ♠ ..| إيقاع مختلف ♫ .• | ♠ ..| أفنَان المُوزايِيك .• | ♠ ..| متجر التسوق .• | ♠ ..| وَتَر مَشْدُود .• | ♠ ..| لَحن شاعِر |.. ♠ | ♠ ..| الخيْمة الرمضَانِيَة .• | ♠ ..| مَجلّة أوتار أدبِيَة .• | | ارشيف اداري .• | ♠ ..| أجَراسْ زَائِر .• | ♠ ..| أصداح وتـر .• | ♠ ..| آذان صاغية .• | ♠ ..| خلفَ الكوآليس .• | ♠ ..|ألحَـان خالِدة .•. | ♠ ..| نُوتة ألوان ~ وَ صُورَة .. | مسـرح الذائقة(للمنقول) | مزاميـر داوود♪ (أرشيف) | ♠ ..| صولة كتاب ( مكتبة الأوتار ) .• | ♠ ..| دَوراتْ فُنُون التَصامِيم .• | :: ورشة تصاميم المنتدى :: |



Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd Trans
new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010

Search Engine Optimization by vBSEO