إضافة رد
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
#1  
غير مقروء 10-23-2014, 01:27 AM
خالد الزهراني
::حرف عسجدي::
خالد الزهراني غير متواجد حالياً
اوسمتي
قداسة نون 
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 396
 تاريخ التسجيل : Mar 2014
 فترة الأقامة : 2045 يوم
 أخر زيارة : 10-02-2017 (06:58 PM)
 المشاركات : 99 [ + ]
 التقييم : 1049
 معدل التقييم : خالد الزهراني لديك الكثير لنفخر بك خالد الزهراني لديك الكثير لنفخر بك خالد الزهراني لديك الكثير لنفخر بك خالد الزهراني لديك الكثير لنفخر بك خالد الزهراني لديك الكثير لنفخر بك خالد الزهراني لديك الكثير لنفخر بك خالد الزهراني لديك الكثير لنفخر بك خالد الزهراني لديك الكثير لنفخر بك
بيانات اضافيه [ + ]
آخر تواجد: 10-02-2017 06:58 PM
افتراضي عيدًا وعيد !



ما أجمل حياتنا نحن العرب ، كل يوم لنا عيد .
يدئًا بعيد رأس السنة ( الميلادية ) المجيدة ، ثم الأحتفال بالمولد النبوي
و مولد السيد البدوي ( مصر ) ثم عيد العشاق ( الفلا نتاين ) و مرورًا بعيد الأم ثم عيد الأب فعيد العمال
فما بين عيدًا و عيد لنا عيد .
فسيمر بك عيد ميلاد سوزان و التي تعيش في مراكش المغرب ثم عيد ميلاد الدانة التي تعيش في الرياض و عيد ميلاد أصيل و ماجد حتى تغطي اعياد الميلاد الأيام التي ما بين تلك الأعياد الكبرى و التي هي محدده بالشهور .
و اذا خلا أسبوع من أسابيع الشهر من كل هذا ، لا تقلق فستصلك التهنئة بيوم الجمعة المجيد .
و من أعرب ما مر بي ما حدث لي و أنا في أحد المطاعم الشهيرة فأذا بي أسمع جلبة و هنهمة اصدائها الفرح و الحبور و منتهى السرور، فسئلت نادلي فقال مبتسمًا جذلا و كئنني سئلت ( أرمستونج ) عن رحلته للقمر كأول أنسان يفعل ذلك : أنها عائلة تعودت كل سنة أن تحتفل عندنا بعيد ميلاد كلبها !
بحجرز كامل قسم العوائل ( مساحة طابق كامل ) ممتلئ بكاملة بالمدعوين على شرف ( أبن الكلب ) المبجل
متطرف لعلي و أرهابي فهذه صفة من ينكر المنكر و يدعوا للمعروف في زماننا هذا .
ليكن ، فذلك أحب لي من أن يلعنني أهل السماء و ربهم ، و لست أقول هذا من ذات نفسي بل هو ما سمعت ربي يقوله في محكم التنزيل :

قال تعالى : ﴿وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى﴾ .

وقال تعالى : ﴿يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ﴾ .

وقال تعالى : ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا عَدُوِّي وَعَدُوَّكُمْ أَوْلِيَاءَ تُلْقُونَ إِلَيْهِمْ بِالْمَوَدَّةِ وَقَدْ كَفَرُوا بِمَا جَاءَكُمْ مِنَ الْحَقِّ﴾ .

وقال تعالى : ﴿لا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءهُمْ أَوْ أَبْنَاءهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ﴾ .

و قال رسول وحيه الأمين عليه من ربه أطهر الصلوات و أزكى البركات فيما روى عنه :

رُوِيَ عن أمِّ سَلَمَةَ زوجِ النبيّ صلى الله عليه وسلم أنها قالَت : “كان رسولُ الله يصوم يومَ السبت ويومَ الأحد أكثرَ مما يصوم من الأيام ويقول: “إنهما عيدا المشركين فأنا أحِب أن أخالِفَهم” رواه أحمد في مسنده.

وروى البخاري عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : “لَتَتَّبِعُنَّ سَنَنَ مَنْ قَبْلَكُمْ شِبْرًا بِشِبْرٍ وَذِرَاعًا بِذِرَاعٍ حَتَّى لَوْ سَلَكُوا جُحْرَ ضَبٍّ لَسَلَكْتُمُوهُ، قُلْنَا: يَا رَسُولَ اللهِ “اليَهُودَ والنَّصَارَى”؟ قَالَ: فَمَنْ” (أي هم المَعْنِيُّون بهذا الكلام).

وعن ابن عمر رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : “مَن تَشَبَّهَ بِقَومٍ فهو مِنهُم” أخرجه أبو داود وصحّحه ابن حبان. فهذا الحديث دليل على أنّه لا يجوز الاحتفال بأعياد الكفار كالذي يسمّونه عيد الميلاد أو كريسمس أو نوّال أو رأس السنة الميلادية وكذلك لا يجوز تهنأتهم بهذه الأعياد.

والّذي يعلم أنّهم يفعلون الكفر في هذه المناسبة من ادّعائهم أنّ عيسى ابن الله، ويعينهم على ذلك أو يهنئهم بذلك يكفر. وعليه الرّجوع للإسلام بالنّطق بالشّهادتين.

قال النّبي صلى الله عليه وسلّم : « إِنَّ الْعَبْدَ لَيَتَكَلَّمُ بِالْكَلِمَةِ لاَ يَرَى بِهَا بَأْسًا يَهْوِي بِهَا فِي النَّارِ سَبْعِينَ خَرِيفًا » رواه التِّرميذي وحسَّنه .

وفي سنن النسائي عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : كان لأهل الجاهلية يومان في كل سنة يلعبون فيهما، فلما قَدِم النبي صلى الله عليه وسلم المدينة قال : “كانَ لكُم يَومانِ تَلْعَبُون فِيهما وقد أَبْدَلَكُم الله بِهما خَيرًا منهما يوم الفطر ويوم الأضحى”.

وقال الزيلعي الحنفي في كتابه “تبيين الحقائق” : والإعطاء باسم النيروز والمهرجان – أي إعطاء الهداء باسم هذين اليومين تَعظِيمًا لهما – حرامٌ بل كُفْرٌ” (وهذان اليومان من أشهر أعياد الفرس).

وقال أبو حفص الكبير : “لو أن رجلا عَبَدَ الله خمسين سنة ثم جاء يوم النيروز وأهدى لبعض المشركين بَيْضةً يريد به تعظيم ذلك اليوم فقد كَفَر وحبط عمله”.

وقال صاحب كتاب “الإقناع” في المذهب الحنبلي : “ويحرم شهود عيد اليهود والنصارى وبيعه لهم فيه، ومهاداتهم لعيدهم”.

قال أبو العالية رفيع بن مهران (93 هـ) ، وطاوس ابن كيسان (106 هـ)، ومـحمد بن سيرين (110 هـ)، والضحاك بن مزاحم (100 هـ)، والربيع بن أنس (139 هـ)، وغيرهم في تفسير قوله تعالى: ﴿ وَالَّذِينَ لا يَشْهَدُونَ الزُّورَ﴾ هي أعيادُ المشركين.اهـ

وسئل الإمام أحمد بن حنبل (241هـ) عن الرجل تكون له المرأة النصرانية يأذن لها أن تخرج إلى عيد النصارى؟ قال: لا.

وقال عبد الـملك بن حبيب (238 هـ) من أصحاب مالك فى كلام له : “فلا يعاوَنون على شىء من عيدهم لأن ذلك من تعظيم شركهم وعونهم على كفرهم وينبغي للسلاطين ان ينهوا المسلمين عن ذلك وهو قول مالك وغيره لم أعلم أنه اختُلِف فيه”.

روى أبو بكر أحمد بن محمد بن هارون بن يزيد الخَلاَّل البغدادي الحنبلي (311 هـ) في الجامع بإسناده عن مـحمد بن سيرين (110 هـ) في قوله تعالى : ﴿ وَالَّذِينَ لا يَشْهَدُونَ الزُّورَ﴾ هو “الشعانين” وهو عيد للنصارى وكذلك عن مـجاهد بن جبر (102 هـ)، وفي معنى هذا ما روي عن عكرمة البربري مولى ابن عباس (105 هـ) والضحاك بن مزاحم (100 هـ).

قال أبو القاسم هبة الله بن الحسين الطبري الفقيه الشافعي (418هـ) : “ولا يجوز للمسلمين أن يحضروا أعيادهم، لأنهم على منكر وزور وإذا خالط أهل المعروف أهل المنكر بغير الإنكار عليهم كانوا كالراضين به المؤثرين له فنخشى من نزول سخط الله على جماعتهم فيعم الجميع نعوذ بالله من سخطه”.

ثم ساق من طريق ابن أبي حاتم : حدثنا الأشج، ثنا عبد الله بن أبي بكر، عن العلاء بن المسيب، عن عمرو بن مرة : ﴿وَالَّذِينَ لا يَشْهَدُونَ الزُّورَ﴾ قال : “لا يـمالئون أهل الشرك على شركهم ولا يخالطونهم، ونحوه عن الضحاك”.

وقد ذكر البيهقي (458هـ) في سننه بابا سماه : باب كراهية الدخول على أهل الذمة في كنائسهم والتشبه بهم يوم نيروزهم ومهرجانهم.

[18640] أخبرنا أبو طاهر الفقيه أنبأ أبو بكر القطان ثنا أحمد بن يوسف السلمي ثنا محمد بن يوسف ثنا سفيان عن ثور بن يزيد عن عطاء بن دينار قال قال عمر رضى الله تعالى عنه : “لا تعلموا رطانة الأعاجم ولا تدخلوا على المشركين في كنائسهم يوم عيدهم فإن السخطة تنـزل عليهم”.

[18641] وأخبرنا أبو بكر الفارسي أنبأ أبو إسحاق الأصفهاني ثنا أبو أحمد بن فارس ثنا محمد بن إسماعيل قال قال لي بن أبي مريم ثنا نافع بن يزيد سمع سليمان بن أبي زينب وعمرو بن الحارث سمع سعيد بن سلمة سمع أباه سمع عمر بن الخطاب رضى الله تعالى عنه قال : ” اجتنبوا أعداء الله في عيدهم”.

وأخرج أحمد بن علي بن ثابت المعروف بالخطيب البغدادي (463 هـ) عن ابن عباس في تفسير قوله تعالى : ﴿وَالَّذِينَ لا يَشْهَدُونَ الزُّورَ﴾ قال: أعياد المشركين. اهـ

وقال أبو الحسن الآمدي(631هـ) : “لا يجوز شهود أعياد النصارى واليهود، نص عليه أحمد في رواية مهنا. واحتج بقوله تعالى: ﴿وَالَّذِينَ لا يَشْهَدُونَ الزُّورَ﴾ قال: الشعانين وأعيادهم”.

وقال موسى الحجاوي (968هـ) صاحب كتاب ” الإقناع ” في المذهب الحنبلي : “ويـحرم شهود عيد اليهود والنصارى وبيعه لهم فيه، ومهاداتهم لعيدهم”.

فالمسلم عليه أن يتلزم بالشرع ولا ينظر إلى كثرة الجاهلين الغافلين فقد قال السيد الجليل الفضيل بن عياض رضي الله عنه : “عليك بطريق الهدى وإن قلَّ السالكون واجتنب طريق الردى وإن كثر الهالكون”.
وقال عبد الـملك بن حبيب (238 هـ) من أصحاب مالك فى كلام له:" فلا يعاوَنون على شىء من عيدهم لأن ذلك من تعظيم شركهم وعونهم على كفرهم وينبغي للسلاطين اذأن ينهوا المسلمين عن ذلك وهو قول مالك وغيره.
لذا لا يجوز قول عبارة "ميلاد مجيد" أو تهنئة النصارى بما يسمى الكريسمس لأن فيه تعظيم شركهم وعونهم على كفرهم .

أما الأحتفال بالمولد النبوي فبدعة و ظلالة ما أنزل الله بها من سلطان و لو لم تكن كذلك لما فاتت خير أمة محمد بعد نبيها الكريم عليه الصلاة و السلام صاحبه في الغار أبو بكر الصديق و فاروق أمتنا أبو حفص عليهما من الله رضوانه و رحمته و كذا ذا النورين عثمان بن عفان و على كرم الله وجه رضي الله عنهما و هم مصابيح الهدى نجومًا تمشى على الثرى و لو كان في ذلك خير لأمر به صاحب الشرعية و أمين وحي السماء عليه الصلاة و السلام و هكذا يكون القياس .
و كذلك الأمر في كل ما ذكر من أعياد مشينة كأعياد الميلاد و التهنئة بيوم الجمعة و قدوم السنة الهجرية ، و آني ارى أن من يفعل ذلك ما هو سوا كمن يلبس قناع ملاك و ساقاه ساقا شيطان مريد ، فقد هنئ بأمر ضاهره الصلاح و باطنه بدعة كالتهنئة بيوم الجمعة و المولد النبوي و السنة الهجرية .
اللهم ثبتنا على دينك و سنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم وارزقنا حسن الختام بجودك ومَنِّكَ وكرمك يا يا حنان يا منان يا حليم يا عليم يا الله

الموضوع الأصلي: عيدًا وعيد ! | الكاتب: خالد الزهراني | المصدر: أوتار أدبية





ud]Wh ,ud] !





رد مع اقتباس
غير مقروء 10-23-2014, 12:12 PM   #2
ورقةحب
عازف منفرد


الصورة الرمزية ورقةحب
ورقةحب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 224
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : 07-28-2015 (05:05 AM)
 المشاركات : 6,458 [ + ]
 التقييم :  24977
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue
آخر تواجد: 07-28-2015 05:05 AM
افتراضي رد: عيدًا وعيد !



أهلآ بك خآلد هنآ ..
مولد الرسول صل الله عليه وسلم ..
مولدِ أعظمِ شخصية وُجدت في الوجود، وأفضلِ نسمة خُلقت في هذا الكون، وأشرقت على هذه البسيطة بُشرىً للناس ورحمةً.. ذكرى نعتزُّ بها، ونسعَـدُ بروحانيتها، ويحقُّ لنا أن نحتفلَ بمولده -صَـلـَّـى اللهُ عَلـَـيـْـهِ وَآلــَــهُ وَسَلـَّـمَ-، وأن نعيشَ في ذكراه الغالية، في تذكُّر سيرته ورسالته التي لم تكن رسالةً مخصوصةً لأقوام مخصوصين كبقية الأنبياء سلام الله عليهم، بل كانت رسالتُه عامَّةً خالدةً خاتمة، رسالةً امتدت طولاً وعرضاً وعُمقاً حتى استوعبت شؤونَ الدنيا والآخرة.. فماذا يَستطيعُ اللسانُ أن يقولَ في ذكرى مولدِ الحبيبِ محمد -صَـلـَّـى اللهُ عَلـَـيـْـهِ وَآلــَــهُ وَسَلـَّـمَ-؟، ومن أين للقطرةِ أن تَصِفَ البحرَ، ولذرةِ الرملِ أن تُصَوِّرَ الجبلَ، قُصَارَى ما يبلغه اللسانُ أو القلمُ أن يشيرَ في هيبة إلى مقامك الأسمى الذي لا يضاهيه مقامٌ، وإلى مكانك الرفيع العالي.
جاء مولدُك الأغرُّ بشيراً بميلاد الحقِّ الذي توارى منارُه، وجاء باستهلال الخير الذي طال انتظارُه، وجاء باسترداد القِيَمِ العالية والمُثُلِ السامية مكانتَها بعد ذُلٍّ وهَوَان.
..
.
.
وسيظل مولد الرسول أجمل ذكرى فى تآريخ البشرية .
وستحتفل به الآمه سوآء أعترض البعض آو لم يعترض على آسآس آن الصحآبة لم يحتفلوآ به ..
.
.
نحن نحتفل به وجدآنآ ومنآسبة ونحمد الله على مولده ..
.
.
مقآلتك جميلة لك أجمل تحية ..
وشكرآ لقلبك ..


 
 توقيع : ورقةحب




عذراً ؛ رســـــــــــــــــــول الله إذ ليس فينا عــــمـــر ..



رد مع اقتباس
غير مقروء 10-23-2014, 07:36 PM   #3
خالد الزهراني
::حرف عسجدي::


الصورة الرمزية خالد الزهراني
خالد الزهراني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 396
 تاريخ التسجيل :  Mar 2014
 أخر زيارة : 10-02-2017 (06:58 PM)
 المشاركات : 99 [ + ]
 التقييم :  1049
لوني المفضل : Cadetblue
آخر تواجد: 10-02-2017 06:58 PM
افتراضي رد: عيدًا وعيد !



ورقة حب
في مقالتي استفضة و أطنبة مبينًا حسب قول أهل السلف و المعتد بهم من شيوخ الإسلام كيف بدعوا الأحتفال بمولده الشريف و لا مجال للإعادة ، لكني أضيف أن من المحب للحبيب مطيع ، وقد أوصانا الحبيب عليه الصلاة و السلام ما ذكره الذاكرين و غفل عنه الغافلون بقوله :
لا تطروني كما أطرة اليهود و النصارى إبن مريم
أو كما قال عليه الصلاة و السلام
و الصحابة الكرام خير خلق الله بعده بأبي هو و أمي و الإقتداء بهم واجب ، فهل سنكون نحن أحرص أو أعلم منهم بدين الله ، ما قلته من الجفاء و أنا اربئ بك أن تجافي من أحب الحبيب عليه الصلاة و السلام وأحبهم وقد أختارهم المولى عز و جل لصحبة نبيه و جاء ذكرهم في التوراة والإنجيل و دك الله بهم طاغوت الروم و فارس
هذا و الحمد لله والصلاة و السلام على خير من أضلة الحظراء و أقلة الغبراء سيد ولد أدم و شفيعنا يوم الدين


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 09:00 AM.

أقسام المنتدى

.•. ترنيمة وتر .•. | ♠ ..| شـَدُو مُقَدّسْ .• | .•. شواطـئ لازورديـة .•. | ♠ ..| ضجة وتـر .• | ♠ ..| ترآنيم أوتارنآ .• |

♠ ..| أصداح الحق .• | ♠ ..| ثـقـافـات الـعالـم حيث تريد .• | ♠ ..| كونشورتات .• | .•. أوتَار الأدَب والشِعْر والقِصَة .•. | ♠ ..| وتـر موزون / مجدول .• | ♠ ..| كاريزما وتر .• | ♠ ..| لحن هادئ ♫ .• | ♠ ..| أهزوجـة نونْ .• | •.•.•. ع ـــآلـم حــــواء .•.•.• | ♠ ..| للجمال أناقة وحكاية وردية .• | ♠ ..| الديكورات وتأثيث المنزل .• | ♠ ..| العيادات الطبية .• | ♠ ..| الطب البديل .• | ♠ ..| ذوق ورائحة طهي وأنـاء ممتلئ .• | ♠ ..| الدايت فـود .• | .•. أوتار زاهية .•. | ♠ ..| معزوفة الضـوء .• | ♠ ..| نوتـة مٌزبرجة للتصاميم .• | ♠ ..| الـفن السـابـع .• | ♠ ..| يُوتيُوب أوتَار .• | •.•.•. أضـواء تـقـنيـة .•.•.• | ♠ ..| أسْرار تِقْنيَة البرْمجَة .• | ♠ ..| تـكـنـو أثـيـر .• | ♠ ..| حَمـامٌ زاجِـل .• | ♠ ..| لكل مشكلة حل .• | ♠ ..| أوتــار معــطوبة .• | ♠ ..| قسم ارشيف التعديلات .• | •.•.•. الأقسام الرياضية .•.•.• | ♠ ..| نقطة الهدف الرياضية .• | ♠ ..| توب جير .• | ♠ ..| إيقاع مختلف ♫ .• | ♠ ..| أفنَان المُوزايِيك .• | ♠ ..| متجر التسوق .• | ♠ ..| وَتَر مَشْدُود .• | ♠ ..| لَحن شاعِر |.. ♠ | ♠ ..| الخيْمة الرمضَانِيَة .• | ♠ ..| مَجلّة أوتار أدبِيَة .• | | ارشيف اداري .• | ♠ ..| أجَراسْ زَائِر .• | ♠ ..| أصداح وتـر .• | ♠ ..| آذان صاغية .• | ♠ ..| خلفَ الكوآليس .• | ♠ ..|ألحَـان خالِدة .•. | ♠ ..| نُوتة ألوان ~ وَ صُورَة .. | مسـرح الذائقة(للمنقول) | مزاميـر داوود♪ (أرشيف) | ♠ ..| صولة كتاب ( مكتبة الأوتار ) .• | ♠ ..| دَوراتْ فُنُون التَصامِيم .• | :: ورشة تصاميم المنتدى :: |



Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd Trans
new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010