إضافة رد
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
#1  
غير مقروء 06-08-2015, 10:19 PM
فاطمة جلال
بوح حكاية
فاطمة جلال غير متواجد حالياً
اوسمتي
بوح الصورة  النعم المجيد  قداسة نون  وسام ترفَ التميز 
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 167
 تاريخ التسجيل : Aug 2012
 فترة الأقامة : 2626 يوم
 أخر زيارة : 10-02-2019 (10:13 PM)
 المشاركات : 712 [ + ]
 التقييم : 12973
 معدل التقييم : فاطمة جلال تم تعطيل التقييم
بيانات اضافيه [ + ]
آخر تواجد: 10-02-2019 10:13 PM
81 في مَعية الصِّبا



.....



في معية الصِّبا
كانت المسجلة الصغيرة والشرائط وأكواب القهوة زادنا اليومي ، عندما تتعب شياطيننا من اللعب والركض ما زالت
كراستنا المدرسية / الجامعية نخربش على أطرافها بأغنيات أم كلثوم ، عبد الحليم ، فايزة والأطرش ، أو تدوين كلمة
أو همسة ، كان هذا العالم مليء بالجمال كل شي كان كافيا لن يجعلك تعيش يومك بسعادة يجعلك سعيدا رغم مساحات
الوجع .
لكنها ما تلبث أن تتلاشى في سويعات نكون في انتظار ذلك الصوت العذب ، إنها الساعة السادسة والنصف مساء ،
الفصل صيفي فيه المدارس قد أغلقت أبواها ، والروح تحررت من الكثير ، حتى تذوب أرواحنا في عذوبة صوتها ما
أجملك يا سيدتي- كوكب الشرق - إنك تغنين عذاباتنا ، تطلقين خيول الرهبة والرغبة نحو عالم جميل قد افتقدناه
في يومنا هذا في ظل الأصوات التي لا تعرف أن تنطق مخارج الحروف .

وأتساءل ...؟؟؟
كيف مضت هذه الأيام وأصبحت ذكريات ، لا نحمل منها إلا بقايا من أطياف بعيدة .
في خضم هذه الحياة نسينا الكثير وأخذت منا المزيد ، حتى الدفء الأسري نفتقده ، الجلسات العائلية كل
يحمل جهازه الخاص منشغلا به حتى في الزيارات في الأعياد والمناسبات ، أخبار الأهل الأقرباء تصلنا من خلال
مواقع التواصل الاجتماعي ، الذي فيه تنشر أخبار العالم أخبارنا ماذا طبخنا اليوم ، ووضعنا النفسي والصحي هذا
يترك تعليقا عاشق ولهان وأخرى مصابة بالصداع وأخرى بالقلق ربما كان هناك توارد في الأفكار ،حتى أصبحت
مواقع التواصل الاجتماعي صفحة مفتوحة وفي متناول الجميع لمعرفة أخر أخبار الشعب و فهي كاشفة وبالأحرى
_فاضحة _ للأدق الأسرار

وها نحن على أبواب شهر رمضان الكريم...
وما يحمل لنا من طيب الذكر والعطر ،كانت موائده عامرة بشتى أصناف الطعام ليس من صنع الأمهات ،
وإنما من تبادل الأطباق بين الأهل والجيران ، وعلى ما يبدو أن هذه العادة قد انقرضت ، ربما المطاعم
احتلت الدرجة الأولى والوجبات السريعة أيضا
وعلى مستوى تأدية العبادات كان الصغار يرافقون إباءهم برفقة الإباء إلى الصلاة في المساجد بفطرتهم السجية ،
على عكس اليوم الشوارع مزدحمة بهم وأصواتهم لا تدع الناس تنام ، يقضون النهار في نوم والليل في قيامهم
وإزعاجهم .
كانت الفرحة تغمر أرواحنا حين نكمل صيام اليوم ، ونسجل على دفتر صغير خصصناه لشهر رمضان ، لنسجل
كم يوم صمنا ، وماذا أكلنا ، وكم تبقى منه . ونبقى نحلم بملابس العيد وبالحلوى الذي تصنعه أمي وجدتي


على مستوى عالم القراءة لم يعد في حوزتنا النسخ الورقية من الكتب كما كنا في الزمن ماضي ، فمتعة القراءة
لا تكمن إلا بتقليب الصفحات ، وترك إشارة هنا وهناك ، وعلامة إعجاب ، ولحظات توقف لعبارة أثارت الشجن
في النفس ، أو طيِّ طرفها للعودة اليها من جديد ، ومرار نجد أنفسنا من شدة الإرهاق أن أرواحنا تغفو فوق
صفحات الكتاب .
لقد ذهبت يا رفاق متعة القراءة ولا ننسى الكتابة أيضا ولهفتنا الى رائحة الورق حين يعانق الحبر البياض ولازمنا
الكتابة من خلف الشاشات ولوحة المفاتيح الصماء ، كنا نتفنن في كتابة الخط العربي وفي اختيار أجمل الدفاتر
ومرارا ما نضع عليها ملصقا قد نال إعجابنا .
ما الذي تغير
نحن ..!!! أم العالم...!!!
أم التكنولوجيا وأخر صراعاتها التي انجرفنا نحوها دون قيد أو تفكير
يا الهي أطياف من الماضي تعبر سمائي تجعلني أحلق كفراشة فوق حقول الذكريات فتمتلئ سلال البوح ويعجز القلم عنها .

ربما يكون هناك آل يتبع ....



فاطمة،،،ومساء اليوم 8:46
8 - حزيران



الموضوع الأصلي: في مَعية الصِّبا | الكاتب: فاطمة جلال | المصدر: أوتار أدبية





td lQudm hgw~Afh l.u[m hgw~Afh




 توقيع : فاطمة جلال


رد مع اقتباس
غير مقروء 06-10-2015, 11:18 AM   #2
رذاذ عطر
روح مخمليه ..!


الصورة الرمزية رذاذ عطر
رذاذ عطر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 469
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 02-19-2019 (11:51 PM)
 المشاركات : 5,716 [ + ]
 التقييم :  38540
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkgray
آخر تواجد: 02-19-2019 11:51 PM
افتراضي رد: في مَعية الصِّبا



.


.








ذكريات ترافقنا بـ وشوشةأبتسامه


بعيد عن وجه الحاضر العابس بـ الحروب وقطع الرحم ووأد البراءه



نعم .. أبتسمت وأنا أصور حروفك مشاهد أنقطفت من غصن ذلك الماضي الجميل


أجواء هذا النص مسكت بيد ذاكرتي للرجوع الى تلك الايام ذات النقاء .. لـ تجد دمعتي حتفها



ربما كانت رحله لحظيه مع حرفك غشاني بـ شعور مختلف ..!!




بوح حكايه ..


وكل لوحه تقدمينها لنا ذات ملامح غنى بـ البهاء


تنثرين على سطورك حديث الياسمين


تسقي جنائن صفحتك بـ عذوبة الاسلوب ورقي الفكر


ماأجملك يـ أنتِ حرفك هنا ذو أحساس فاتن وأكثر




لكِ أنفاسها ..








.


 

رد مع اقتباس
غير مقروء 06-10-2015, 12:02 PM   #3
قمر
عزف الحروف


الصورة الرمزية قمر
قمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 548
 تاريخ التسجيل :  Nov 2014
 أخر زيارة : 08-23-2017 (12:45 AM)
 المشاركات : 3,578 [ + ]
 التقييم :  14991
لوني المفضل : Cadetblue
آخر تواجد: 08-23-2017 12:45 AM
افتراضي رد: في مَعية الصِّبا



نعم صدقت
كلنا يستلذ ببقايا الذاكرة
كل صمت اشعر ان الروح تبكي مشاعرها التي تموت الواحدة تلو الاخرى
ابنة الجيران التي كانت مثل أختي
العب معها اقرأ معها اشاهد التلفاز معها وأكبر معها
اصبح اللفظ منقرض وسيأتي يوم يندثر تماما ونبحث عنه في قواميس اللغة
ابدعت البوح يافاتنة البوح
تقديري لروعة همساتك



 
 توقيع : قمر



أعيذك بكلمات الله التامات من عشق كل أنثى سوايا


رد مع اقتباس
غير مقروء 06-12-2015, 02:23 PM   #4
" اوتآر "


الصورة الرمزية " اوتآر "
" اوتآر " غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 620
 تاريخ التسجيل :  Apr 2015
 أخر زيارة : 04-27-2019 (07:00 PM)
 المشاركات : 3,071 [ + ]
 التقييم :  13830
لوني المفضل : Cadetblue
آخر تواجد: 04-27-2019 07:00 PM
افتراضي رد: في مَعية الصِّبا



صدقتي فطوما
باح الحرف بما في القلب فلا عدم


 

رد مع اقتباس
غير مقروء 06-13-2015, 10:47 AM   #5
فاطمة جلال
بوح حكاية


الصورة الرمزية فاطمة جلال
فاطمة جلال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 167
 تاريخ التسجيل :  Aug 2012
 أخر زيارة : 10-02-2019 (10:13 PM)
 المشاركات : 712 [ + ]
 التقييم :  12973
لوني المفضل : Cadetblue
آخر تواجد: 10-02-2019 10:13 PM
افتراضي رد: في مَعية الصِّبا



.....



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رذاذ عطر مشاهدة المشاركة
.


.








ذكريات ترافقنا بـ وشوشةأبتسامه


بعيد عن وجه الحاضر العابس بـ الحروب وقطع الرحم ووأد البراءه



نعم .. أبتسمت وأنا أصور حروفك مشاهد أنقطفت من غصن ذلك الماضي الجميل


أجواء هذا النص مسكت بيد ذاكرتي للرجوع الى تلك الايام ذات النقاء .. لـ تجد دمعتي حتفها



ربما كانت رحله لحظيه مع حرفك غشاني بـ شعور مختلف ..!!




بوح حكايه ..


وكل لوحه تقدمينها لنا ذات ملامح غنى بـ البهاء


تنثرين على سطورك حديث الياسمين


تسقي جنائن صفحتك بـ عذوبة الاسلوب ورقي الفكر


ماأجملك يـ أنتِ حرفك هنا ذو أحساس فاتن وأكثر




لكِ أنفاسها ..





.


رذاذ عطر | هناك الكثير من صور واقع مؤلم معاش
ونحن نجري وراء ما هو كل جديد ومستحدث ننسى الأصالة والتراث
ونقول تغير الزمن
اجل يا صديقتي تغير الزمن لكن الحقائق لا تتغير والعادات والتقاليد
الراسخة فرطنا في الامساك بها وتأرجحنا . تمسكنا بالقشور ونسينا اللُّب


وجودك عزيزتي يمنحنى وسام سعادة وابتسامة دائمة لأنني اجد فيك عين القارئ

محبتي


 

رد مع اقتباس
غير مقروء 06-13-2015, 10:51 AM   #6
فاطمة جلال
بوح حكاية


الصورة الرمزية فاطمة جلال
فاطمة جلال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 167
 تاريخ التسجيل :  Aug 2012
 أخر زيارة : 10-02-2019 (10:13 PM)
 المشاركات : 712 [ + ]
 التقييم :  12973
لوني المفضل : Cadetblue
آخر تواجد: 10-02-2019 10:13 PM
افتراضي رد: في مَعية الصِّبا



.....



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قمر مشاهدة المشاركة
نعم صدقت
كلنا يستلذ ببقايا الذاكرة
كل صمت اشعر ان الروح تبكي مشاعرها التي تموت الواحدة تلو الاخرى
ابنة الجيران التي كانت مثل أختي
العب معها اقرأ معها اشاهد التلفاز معها وأكبر معها
اصبح اللفظ منقرض وسيأتي يوم يندثر تماما ونبحث عنه في قواميس اللغة
ابدعت البوح يافاتنة البوح
تقديري لروعة همساتك
أصبحنا نقم بالاتصال ببعضنا والطرف الأخر في الغرفة المجاورة
أصحيح ما اقول ...؟؟؟
وأقسم ان هذا ما يحصل صرنا نكره العلاقات الاجتماعية
كل شي من خلال مواقع التواصل كل شيء افتراضي
أصبنا التقاعس وأصبنا انفسننا بالملل والشلل لأطرافنا
كل شي كأنه في حياتنا مصنوعا من بلاستيك لا يعرف المشاعر
نخاف ان نتعب انفسنا ولو بقليل من الجهد
هذا هو ما اوصلنا الى هذا الحال


قمر | الغالية والرقيقة
كوني بالقرب
محبتي


 

رد مع اقتباس
غير مقروء 06-13-2015, 10:54 AM   #7
فاطمة جلال
بوح حكاية


الصورة الرمزية فاطمة جلال
فاطمة جلال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 167
 تاريخ التسجيل :  Aug 2012
 أخر زيارة : 10-02-2019 (10:13 PM)
 المشاركات : 712 [ + ]
 التقييم :  12973
لوني المفضل : Cadetblue
آخر تواجد: 10-02-2019 10:13 PM
افتراضي رد: في مَعية الصِّبا



.....



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة " اوتآر " مشاهدة المشاركة
صدقتي فطوما
باح الحرف بما في القلب فلا عدم
أوتار | صباحة الأبداع والذوق الرفيع

حضورك يسعدني

كوني بالقرب



 

رد مع اقتباس
غير مقروء 06-13-2015, 10:55 AM   #8
فاطمة جلال
بوح حكاية


الصورة الرمزية فاطمة جلال
فاطمة جلال غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 167
 تاريخ التسجيل :  Aug 2012
 أخر زيارة : 10-02-2019 (10:13 PM)
 المشاركات : 712 [ + ]
 التقييم :  12973
لوني المفضل : Cadetblue
آخر تواجد: 10-02-2019 10:13 PM
افتراضي في معية الصِّبا - 2



.....



......

في معية الصِّبا - 2


والذكريات ما زالت ماثلة أمامنا لوقتنا هذا ، وكأن الزمن لم يمضي بنا هناك عند عين الماء كانت الصبايا تملأ الجرار
وكان العيون ترقبهم من بعيد ، كانت رائحة خبز الطابون تفوح في كل مكان نوقد النار حتى يحمر الحطب ونتحلق حولها
في انتظار رغيف الزيت والزعتر وابريق من الشاي برائحة النعناع ، كان الصباح يملي علينا كل جميل حين نسمع صوت
هديل الحمام ،حين نجمع البيض من قِنَّ الدجاج، حين نسقي الزرع ، حين نتعطر بزهر اللوز ...
مساء يحمل عبق الماضي بكل ما فيه من ذكريات ومن تفاصيل كتبناها ولم نكتبها بعد ، تذكرناها أو أن النسيان حال علينا
أن نتذكرها ...عندما نستفيق على واقعنا نجد أن الفجوة قد كبرت وكبرت ولا نستطيع ردمها وإنما نتعلق بحبال توصلنا
ما بين الماضي والحاضر نحن في هذا العالم الرقمي أصبح الكون فيه قرية صغيرة ، صغرت المسافات وتباعدت القلوب ،
وقلت العلاقات الاجتماعية حتى الابتسامات أصبحت بلاستكية لا تحمل من الفرح أي معنى ، فأصبح كل شي في متناول
البشرية ، هذا التطور الهائل جعلنا نتقدم في الكثير ولكننا فقدنا الكثير من الجمال من الحياة الماضية وهي التي تجعلني
أشفق على أولادنا في انغماسهم في هذا العالم الرقمي ...الافتراضي
خبروني أين متعتنا بكتابة الرسئل ..بقراءتها ...بانتظارنا المجدول بالصمت حتى تصل الينا التي نبقى في انتظارها أشهر
وربما يطول الانتظار ...متى يصلنا الرد عليها وتطول الأيام ويبقى الانتظار هو باب أمل مفتوح وانتظار الطرود البريدية التي


تستغرق أشهر طويلة وربما يمضي فصل و يكون الأخر ،وانتظار الأعياد لنلبس ملابس العيد ،وانتظار المناسبات الرسمية
لعلنا نحظى بحذاء جديد ،حتى الموسم المدرسي كنا نحلم بحقيبة جديدة فتمل منا حقائبنا القديمة من كثرة ما تم


استعمالها وفي كل مرة نعيد خياطتها من جديد.

اليوم العالم أصبح بضغة زر تتطلع على كل جديد تشاهد القاصي والداني فلا حاجة للكتابة ولا للرسائل ولا لوجع الانتظار
ربما وصلنا الى قمة التكنلوجيا ولكننا مع هذا التطور فقدنا الكثير من لمسات الجمال من روعة الأنتظار من حنين يسبق حلمنا
من فرحة تسكن جوانحنا ايام وأيام...

.....

فاطمة










 

رد مع اقتباس
غير مقروء 06-16-2015, 05:23 PM   #9
::سَمَر::
عازف منفرد


الصورة الرمزية ::سَمَر::
::سَمَر:: غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 202
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : 08-01-2019 (11:54 AM)
 المشاركات : 1,179 [ + ]
 التقييم :  20732
لوني المفضل : Cadetblue
آخر تواجد: 08-01-2019 11:54 AM
افتراضي رد: في مَعية الصِّبا



حديثكِ يثير الشجن يا فاطمة
و يثير زوابع الحنين التي تهدأ و أنا أدون هذه السطور لأنني باستخدامي لهذه التقنية أؤكد على أن التطور الحاصل لا مفر لنا منه و أصبح جزء إن اقتطعناه من حياتنا فعلينا ان نحتمل حالة العزلة و التي قد يطلق عليها البعض مفهوم التخلف و نصب العداء للتكنولوجيا
لا زال حليماً يصدح صداه في ذاكرتي
و لا زلت ادون بعضي على ورق
و لا زلت أرتق و أطهو و أعبث بالطين
لكن الحياة تسرقك من نفسك و تخرجك من عزلتك و تشركك في دوامتها لتغسل عن يديكِ آثار الفطرة و الطبيعة الحية
،،،
و لأن حديثك ذا شجون فقد أثرتِ رغبة عارمة لتقليب صور الماضي .،،
كوني بخير كما تحبين


 
 توقيع : ::سَمَر::

ِِزمنٌ ولّى ،،
عليَّ و عليهِ الرحمة !


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 04:21 AM.

أقسام المنتدى

.•. ترنيمة وتر .•. | ♠ ..| شـَدُو مُقَدّسْ .• | .•. شواطـئ لازورديـة .•. | ♠ ..| ضجة وتـر .• | ♠ ..| ترآنيم أوتارنآ .• |

♠ ..| أصداح الحق .• | ♠ ..| ثـقـافـات الـعالـم حيث تريد .• | ♠ ..| كونشورتات .• | .•. أوتَار الأدَب والشِعْر والقِصَة .•. | ♠ ..| وتـر موزون / مجدول .• | ♠ ..| كاريزما وتر .• | ♠ ..| لحن هادئ ♫ .• | ♠ ..| أهزوجـة نونْ .• | •.•.•. ع ـــآلـم حــــواء .•.•.• | ♠ ..| للجمال أناقة وحكاية وردية .• | ♠ ..| الديكورات وتأثيث المنزل .• | ♠ ..| العيادات الطبية .• | ♠ ..| الطب البديل .• | ♠ ..| ذوق ورائحة طهي وأنـاء ممتلئ .• | ♠ ..| الدايت فـود .• | .•. أوتار زاهية .•. | ♠ ..| معزوفة الضـوء .• | ♠ ..| نوتـة مٌزبرجة للتصاميم .• | ♠ ..| الـفن السـابـع .• | ♠ ..| يُوتيُوب أوتَار .• | •.•.•. أضـواء تـقـنيـة .•.•.• | ♠ ..| أسْرار تِقْنيَة البرْمجَة .• | ♠ ..| تـكـنـو أثـيـر .• | ♠ ..| حَمـامٌ زاجِـل .• | ♠ ..| لكل مشكلة حل .• | ♠ ..| أوتــار معــطوبة .• | ♠ ..| قسم ارشيف التعديلات .• | •.•.•. الأقسام الرياضية .•.•.• | ♠ ..| نقطة الهدف الرياضية .• | ♠ ..| توب جير .• | ♠ ..| إيقاع مختلف ♫ .• | ♠ ..| أفنَان المُوزايِيك .• | ♠ ..| متجر التسوق .• | ♠ ..| وَتَر مَشْدُود .• | ♠ ..| لَحن شاعِر |.. ♠ | ♠ ..| الخيْمة الرمضَانِيَة .• | ♠ ..| مَجلّة أوتار أدبِيَة .• | | ارشيف اداري .• | ♠ ..| أجَراسْ زَائِر .• | ♠ ..| أصداح وتـر .• | ♠ ..| آذان صاغية .• | ♠ ..| خلفَ الكوآليس .• | ♠ ..|ألحَـان خالِدة .•. | ♠ ..| نُوتة ألوان ~ وَ صُورَة .. | مسـرح الذائقة(للمنقول) | مزاميـر داوود♪ (أرشيف) | ♠ ..| صولة كتاب ( مكتبة الأوتار ) .• | ♠ ..| دَوراتْ فُنُون التَصامِيم .• | :: ورشة تصاميم المنتدى :: |



Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd Trans
new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010